قوات سوريا الديمقراطية تندد بغارات النظام وروسيا عليها شرق الفرات

حنين مرتجىآخر تحديث : السبت 16 سبتمبر 2017 - 8:10 مساءً
قوات سوريا الديمقراطية تندد بغارات النظام وروسيا عليها شرق الفرات

نددت ما تعرف بـقوات سوريا الديمقراطية بالغارات التي تعرضت لها فجر اليوم السبت بشرق الفرات في ريف دير الزور شرقي سوريا، وهو ما نفته موسكو. وكانت بثينة شعبان مستشارة الرئيس السوري قالت إن النظام سيقاتل أي قوة غير شرعية في البلاد بما فيها “قوات سوريا الديمقراطية”.

وقالت القيادية بقوات سوريا الديمقراطية جيهان شيخ أحمد إن سلاحي الجو السوري والروسي قصفا مواقع لها قرب منطقة الصناعة شرق نهر الفرات، وأفادت وكالة أنباء “هاوار” الكردية أن القصف أسفر عن إصابة ستة من أفراد قوات سوريا الديمقراطية، والتي تشكل وحدات حماية الشعب الكردية عمودها الفقري.

وقال أحمد أبو خولة رئيس مجلس دير الزور العسكري، الذي يقاتل تحت لواء قوات سوريا الديمقراطية، إن طائرات روسية انطلقت من أراض تحت سيطرة الحكومة السورية، وقصفت مواقع على الضفة الشرقية لنهر الفرات. وقال أبو خولة إن مجلس دير الزور العسكري لن يسمح لقوات النظام وحلفائها بعبور الفرات إلى الضفة الشرقية، محذرا تلك القوات من إطلاق النار عبر النهر.

واتهمت قوات سوريا الديمقراطية القوات الروسية والسورية بعرقلة تقدمهم في محاربة تنظيم الدولة الإسلامية في محافظة دير الزور.

وهذه المرة هي الأولى التي تعلن فيها قوات سوريا الديمقراطية استهدافها من قبل الطيران الروسي، وقد نفى متحدث عسكري باسم الجيش الروسي لوكالة الصحافة الفرنسية أن تكون طائرات بلاده قصفت مواقع لقوات سوريا الديمقراطية بمحافظة دير الزور.

وقال المتحدث الروسي إيغور كوناشينكوف في قاعدة حميميم الجوية غربي سوريا “هذا غير ممكن، لماذا نقصفهم؟”.

المصدر-الجزيرة نت 

رابط مختصر
2017-09-16 2017-09-16
حنين مرتجى