إعصار هارفي وإيرما يكبد الولايات المتحدة أضرار اقتصادية ضخمة

نور الله الحدادآخر تحديث : الثلاثاء 12 سبتمبر 2017 - 12:12 مساءً
إعصار هارفي وإيرما يكبد الولايات المتحدة أضرار اقتصادية ضخمة

قد يسبب إعصار ضخم أضراراً اقتصادية خطيرة. فماذا يحدث عندما يضرب إعصاران الولايات المتحدة في غضون أسبوعين من بعضهما؟

أدى إعصار “هارفي” إلى تدمير أجزاء من ولاية تكساس وتدمير جنوب غرب ولاية لويزيانا عندما ضرب المنطقة في أواخر الشهر الماضي، مما أدى إلى تدمير ممتلكات تقدر قيمتها بمليارات الدولارات.

الآن، إعصار “إيرما” يمزق ولاية فلوريدا.

كل العواصف ستكون مكلفة للغاية. وتقدر شركة “RMS”، وهي شركة نمذجة الكوارث، أن “هارفي” تسبب في خسائر تتراوح ما بين 25 مليار و35 مليار دولار، ستغطيها شركات التأمين. ويمكن أن يتراوح مجموع الأضرار الاقتصادية، التي تشمل الخسائر غير المؤمن عليها، ما بين 70 مليار دولار و90 مليار دولار.

وتنتظر “RMS” حتى نهاية الاثنين أو الثلاثاء لإعلان تقديرات أضرار “إيرما”، لأن مسار الإعصار لا يزال يتغير.

تقول “AIR Worldwide”، وهي شركة نمذجة كوارث أخرى، إن “إرما” تسبب في خسائر تتراوح ما بين 15 مليار دولار و50 مليار دولار في الولايات المتحدة. وقد تصل الأضرار في منطقة البحر الكاريبي إلى 65 مليار دولار.

ويقول آخرون إن تكلفة “إيرما” قد تكون أعلى من ذلك. إذ قال تشاك واتسون، المحلل لدى مجموعة “Enki” لأبحاث الكوارث، إن الوضع “يبدو قاتماً جداً”.

ويقدر واتسون أن “إيرما” تسبب بخسائر تبلغ 172 مليار دولار في أمريكا، استناداً إلى مسار الإعصار اعتباراً من صباح الأحد. وتوقع أن يكون 65 مليار دولار من هذا المبلغ من الخسائر المؤمن عليها، و40 مليار دولار سيحتاج البرنامج الوطني للتأمين ضد الفيضانات تغطيتها. وهذا بناءً على افتراض أن الإعصار سيحافظ على شدته متحركاً إلى الشمال.

المصدر : CNN بالعربية 

رابط مختصر
2017-09-12 2017-09-12
نور الله الحداد